ثقافة شعب إندونيسيا

طقوس يوم الفيساك المثيرة في معبد بوروبودور المهيب

أحتفالاً بالحدث البوذي الأكثر تقديساً في يوم الفيساك 2561/2562، الآلاف من البوذيين من إندونيسيا وخارجها يجتمعون في

الرائع في وسط جاوا للمشاركة في سلسلة من الطقوس والاحتفالات التي سوف تعقد لهذا العام من 9 حتى 11 مايو أيار 2017.  في حين، ذروة الحفل ستحدث خلال أكتمال القمر في 11 مايو أيار 2017.

معبد بوروبودر هو نصب تراثي عالمي لليونسكو ويعترف به باعتباره أكبر معبد بوذي في العالم. تم أنشائه حول هضبة جميلة، والمعبد هو أعجوبة من التصاميم التي تحتوي على 504 من تماثيل بوذا و 2672 من اللوحات التاريخية. يبعد مسافة ساعة واحدة فقط بالسيارة عن مدينة
السياحية الشهيرة، وبمسافة أقرب من مدينة

عاصمة جاوا الوسطى. من أعلى مستوى النصب سوف تشاهد شروق الشمس الرائع على الوديان الخضراء في الأسفل، والتي تضيء ظلال ستوباس التي تحيط في كل أتجاهات هذا المعبد الرائع.

إقرأ أيضا  ايانغ كوليت

ويسبق هذا الحدث طقوس بوذيه للحصول على المياه المقدسة من الينابيع البكر في جومبريت في منطقة تيمانغونغ، في تاريخ 9 مايو أيار 2017. في نفس اليوم، سوف يتبع هذه الطقوس بإشعال شعلة لهب الفيساك التي تؤخذ من النيران الأبدية الطبيعية في مرابن في قرية جروبوغان، في حي بورودادي، وسط جاوا. ثم يتم الاحتفاظ بالشعلة والمياه المقدسة في

ليتم عرضها واستخدامها خلال مراسم معبد بوروبودور في احتفالات يوم فيساك الفعلية.

في 9 مايو أيار 2017 يبدأ الحفل مع صلاة في معبد مندوت، ثم تتجمع الحشود ويسيروا معاً إلى معبد بوروبودور ويحملوا لهب النار الأبدية والمياه المقدسة والرموز البوذية التي تتم حراستها بعناية في معبد مندوت، لوضعها على الهيكل الرئيسي الذي تم إنشاؤه على الجانب الغربي من معبد بوروبودور.

إقرأ أيضا  غارة مريم العذراء

في 11 مايو أيار، ستبدأ ذروة الطقوس الفيساك في فيهارا جيثا. وسوف يستمروا الحشود مع براداكسينا أو طقوس الصلاة التي هي الدوران ثلاث مرات حول معبد بوروبودور، مع التحرك في اتجاه عقارب الساعة من الشرق إلى الغرب. جزء لا يتجزأ من الطقوس هو إضاءة الشموع وهتاف غاتا فيساكا بوجا من قبل البوذيين. عند أقتراب اللحظات الأخيرة من لحظة الفيساك لهذا العام جميع البوذيين سوف يتأملوا بروحانية عميقة تليها النعم التي يقدمها ماهاثيرا بهيكخو و ماهاسثافيرا بيكسو.

بمناسبة سلسلة يوم فيساك، سيتم اطلاق حوالي 1000 من فوانيس بوجا في السماء من الطقوس التي ترمز التنوير للكون كله.

الأحتفال بيوم الفيساك يقام سنوياً خلال أكتمال القمر في شهر مايو أو في بورناما سيدهي، وهو الأحتفال بثلاثة أحداث مهمة في حياة بوذا سيدارتا غوتاما المعروف باسم تري سوسي ويساك. أول حدث هام هو ولادة الأمير سيدهارتا في حدائق لومبيني في 623 قبل الميلاد. الحدث الثانية هو التنوير (نيرفانا) الذي أصبح الأمير سيدهارتا بوذا في بودايا في سن 35 في 588 قبل الميلاد، والثالث هو مرور (بارينيرفانا) من غوتاما بوذا في كوسينارا في سن 80 في 543 قبل الميلاد. لذلك، الفيساك هو معروف أيضاً ببساطة باسم يوم بوذا.

إقرأ أيضا  موارا Takus معبد

اترك تعليقا